16-11-2018 15:01:16

القبارصة الأتراك لهم حق متساوٍ في الجزيرة بقدر الروم

جاء ذلك في كلمة نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي خلال لقاء جمعه برئيس قبرص التركية مصطفى أقنجي، في العاصمة لفكوشا.

شدد أوقطاي، أن بلاده لن تسمح بالمساس بأي حق من حقوق جمهورية شمال قبرص التركية، في حال لم يقدّم الجانب الرومي حلًا مقبولًا.

وأوضح أوقطاي، أن تركيا وجمهورية شمال قبرص التركية، أعربتا عن رغبتهما في الوصول إلى حل عادل ودائم لقضية الجزيرة منذ البداية، وبذلتا جهودًا في سبيل ذلك.

وأشار إلى أن الجانب الرومي لم يرد على رغبة القبارصة الأتراك لإيجاد حل للقضية خلال المؤتمر الذي عقد في مدينة "كرانس مونتانا" السويسرية، في يوليو/ تموز 2017.

ودعا أوقطاي، الجانب الرومي إلى التخلي عن التصرف كأنهم حكام الجزيرة الوحيدون.

وشدد على أن القبارصة الأتراك لهم حق متساوٍ في الجزيرة بقدر الروم.

ولفت أوقطاي، إلى أن تركيا مستعدة لأن تكون جزءًا من أي نشاط بنّاء.

واستدرك بأن تركيا لن تتغاضى (في الوقت نفسه) أبدًا عن أي ألاعيب قد تحدث.

كما أكد أوقطاي، وجوب تقاسم الثروات الطبيعية في البحر المتوسط مع شعب الجزيرة.

وبيّن أنهم سيبذلون جهودًا لعدم تحوّل قبرص إلى ساحة لصراعات المصالح الدولية، وأنهم لن يسمحوا بذلك.

وأضاف: "لن نسمح بالمساس بأي حقق من حقوق جمهورية شمال قبرص التركية، في حال لم يقدّم الجانب الرومي حلًا مقبولًا".