18-03-2019 10:49:30

رئيس الجمهورية أردوغان: أمن تركيا يأتي في الدرجة الأولى بالنسبة لنا

حلّ رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان، ضيفًا على قنوات "شو تي في" و "خبر تورك تي في" و "بلومبيرغ" الذي جرى في جناح مابين بقصر يلديز الرئاسي في مدينة إسطنبول بعنوان "حوار خاص مع رئيس الجمهورية".

تطرق الرئيس أردوغان إلى آخر المستجدات على الساحة السياسية والاقتصادية وأهم القضايا المحلية والإقليمية والعالمية، بما في ذلك التصريحات الأخيرة لرئيس الوزراء الإسرائيلي عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشراء أنظمة الدفاع الجوي S-400وطائرات مقاتلة من طراز F-35.

كما تطرق الرئيس أردوغان إلى الانتخابات المحلية المقبلة المقرر إجراؤها في 31 مارس/ آذار المقبل، قائلاً: "سنواصل تنفيذ السياسات التي ستزيد من ازدهار شعبنا بخطوات ملموسة".

الاعتداء على المسجد الأقصى

وفي معرض رده على سؤال يتعلق بتصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ضده عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أشار الرئيس أردوغان إلى الانتخابات المقبلة في إسرائيل، وأن الإدارة الإسرائيلية عديمة المستوى لدرجة أنها سمحت بدخول الجنود إلى أماكن عبادة المسلمين بالأحذية العسكرية ومارست الظلم ضد الأطفال والنساء.

كما لفت الانتباه إلى أن ما يقرب من عشرة آلاف من الأطفال والنساء وكبار السن يقبعون حاليًا في السجون الإسرائيلية، مشددًا على أنه لا وجود لحرية الدين وحرية الفكر في إسرائيل، وأردف قائلًا " إذا سئل عن الدولة التي تعتبر نموذجا سيئًا للعنصرية من خلال تصنيف مواطنيها درجات، فإن الجواب الوحيد سيكون إسرائيل، حيث أننا ندين هذا النهج العنصري، كما أني لا زلت انتظر ماذا ستفعل الدول الغربية التي تقيم الدنيا وتقعدها عدمنا يحدث أي أمر في تركيا، إزاء اقتحام المسجد الأقصى؟".

وتابع إن "المسجد الأقصى لا يعد مكانًا مقدسًا للمسلمين فقط، وإنما معبدًا مقدسًا للعالم المسيحي أيضًا".

"أمن تركيا يأتي في الدرجة الأولى بالنسبة لنا"

وردًا على سؤال حول شراء منظومة الدفاع الصاروخي الروسية "إس-400" ومقاتلات "إف-35"، أوضح الرئيس أردوغان، فيما يتعلق بالطائرات من طراز"إف-35" أن الموظفين العسكريين المعنيين يجري تدريبهم حاليًا في الولايات المتحدة، وأن الطائرات سيتم تسليمها في ملاطيا بحلول نوفمبر / تشرين الثاني، مضيفًا "كما أشدد دائمًا على أن ما يهمنا في المقام الأول هو أمن تركيا، ولن نسام عليه أبدًا".

 وشدد على ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة ضد ما وصفه بالتهديدات الحقيقية الناشئة عن حدود تركيا الجنوبية، مذكرًا أن تركيا طلبت منظومة "باتريوت" من الولايات المتحدة ولم يعطونها إياها قائلين إن الكونغرس لا يسمح، وبناءً عليه بدأت بالإجراءات اللازمة في هذا الصدد.

كما أشار الرئيس أردوغان، إلى شراء منظومة الدفاع الصاروخي الروسية "إس-400"، مشددًا على النهج الإيجابية الذي تتبعه روسيا من حيث أسعار الفائدة والإنتاج المشترك، وأنه من المستحيل على تركيا التراجع عن هذه الصفقة.